التشكيل الكويتي

فنون عربية وعالمية

الفن وما حوله

فنون العمارة

كتاب في سطور

ورقة من حياة فنان

متاحف عالمية

حوار ورأي

حرف

قراءات

قاموس التشكيلي

تشكيل الحياة

أجراس

العودة للأولى

 

 

 

 

  حميد خزعل


 
 
 
 
  • إن أولئك الذين تابعوا العمر الزمني لرحلة النحات الكويتي عيسي صقر مع عمله التشكيلي، يستطيعون تلمس حركات أنامله، وبصماته الواضحة المطبوعة علي أعماله النحتية، كما أن حسه الفكري، والإبداعي يبدو أيضا واضحا وجلياً وهو يقود، ويوجه هذه الأنامل، وهي تلتف حول الكتل التي بين يديه تبحث تارة عن مكان "غائر" وتارة أخرى عن جزء يخرج منها يبشر بقرب ولادة "أنموذج" جديد لفكر هذا الفنان. 


الالتزام الفكري هو ولادة "الأنموذج" المميز.
لقد ظلت إبداعات عيسي صقر البكرة تتناول أفكارا فلسفية صرفه تدور كلها في دائرة الانفعال الشخصي للفنان ، وتفاعله مع محيطه الاجتماعي، وتلمح مباشرة، أو برمزية إلي آرائه الخاصة تجاه هذه الأشكال من الهموم والقضايا . . وهو لم يقيد نفسه في البحث المستمر في مساحة معينة، أو زمن محدد.
وكان من شدة تنوع اهتماماته الفكرية أن خرج يبحث ويستجلي حتى أشكال " الخرافات " الأسطورية في حياتنا الشعبية.
"السلعوه" منحوتة خشبية بالإضافة لخامات أخري، وتعتبر السلعوه من أعمال المميزة جدا لغرابة الموضوع الذي تطرق إليه وعبر به هذه الشخصية الخرافية التي حاول فيها بالدرجة الأولي تأكيد القيمة الفكرية، أما قيمتها الجمالية كقطعة فنية فتركها تخرج ذاتية من خلال الأبعاد الأسطورية لهذا الشكل ، فهو قد قصد لهذه "القيمة" أن تأتي من الأصالة الخرافية للشخصية التي عالجها نحتياً، لا من محاولاته المفروضة تقنياً على أسلوب التشكيل، أو من خلال رؤيته الشخصية لأبعادها التشريحية.
و "السلعوه" وإن كانت شخصية خرافية تناقل حكايتها أجيال من آبائنا وأجدادنا فهي قد اختفت الآن مع موجة الثقافة العصرية التي يحتاجها أسلوب حياتنا الاجتماعي، والفكري، متمثلة في الرجل الآلي، وقصص الخيال العلمي، فالملاحظ علي خطوطها التشكيلية العامة تأثر عيسي صقر في تلك الفترة التي نفذ فيها هذا العمل، وعمله الآخر الصوت الضائع - نحاس مطروق وخامات أخري - بالفن البدائي الإفريقي أسلوبا تشكيليا فقط، وليس فكراً.


القضايا الفلسفية "الجانب الآخر في شخصيته"
إن عمله "الفارس" و "الصوت الضائع" هما تعبير ذاتي عن آرائه الخاصة التي اندفعت من فكره إلي الخامة التي أمامه لتحيلها إلي شكل من أشكال التعبير الفكري الذي يعجز عن شرحها ، وتفسيرها كتاب كامل.
فالصوت الضائع هو القيمة الإنسانية التي تفتقدها شعوب كثيرة في هذا العالم، فهذا الفم المُقفل "قسرا" بالرتاج والقفل، وهو شكل من أشكال القهر ، هو تعبير ناجح عن رأي الفنان، سواْء لصالح شعب بأكمله يرزح تحت نبر الاحتلال ، أو لصوت امرأة مكتوم في مجتمع مغلق، فالتعبيران سيان ما دام الفكر واحدا.
وهو يؤكد أفكاره، وتفاعلاته مع القضايا الإنسانية في " الفارس " المقيد إلى درعه وحصانه، الذي تنم عمه حركة مقهورة، تشعرك بتمزق أجزاء جسده للفكاك من هذه القيود ، فرمز الصوت ، وتلك الحركة المتشنجة باستبسال، هما وجهان لمفهوم واحد يؤكد التفاعل الحاد لعواطفه مع ما يدور في هذا العالم الواسع، إن هذه اللمحات المنبعثة من نماذجه النحتية تعبر تعبيرا واضحا عن سلوكياته العاطفية تجاه قضايا حقيقية، وتشكل فكره الملتزم الذي يجعله كتابا سهل القراءة ، ومادة واضحة التحليل.


المرأة . . بصمة وإلهام
من خلال استعراض أكبر مجموعة من أعمال عيسي صقر، تظل هي الوجه المحبب لديه ، الذي يطل علينا في كل مرة، فهي المفردة التي تأخذ أكبر اهتمام لديه، فتارة رقيقة ممشوقة القوام، تخطو بخفة النسيم العليل، حتى تكاد تفقد الكتلة التي شكلت منها وزنها الحقيقي.
فعمله " امرأة " أكد بحساسية مرهفة طبيعة المرأة كأنثي، فكانت خطوطه انسيابية مما أعطي الرخام القاسي ليونة اللحم والقماش.
أما في عمله "حركة" 1980 و "المستلقية" 1981، فقد أكدت حركة الجسم المطاطية قدرته علي نقل الإحساس الصادق بالنبض الآدمي في هذا الشكل.
ثم تأتي " العاصفة - خشب " مليئة بالصلابة، والتحدي، بالرغم من أنها امرأة، لكن الخطوط فيها حادة وقاسية ، وأكدت قوة تلك الفراغات التي رسمت أجزاءها، ووجهتها بقوة إلي الأمام نحو العاصفة.
إن المقارنة بين "العاصفة" و "الصوت الضائع" تؤكد التشابه الفكري القوي بينهما بالرغم من أنه في العاصفة كان أكثر شمولية لنظرته المتفاعلة مع هذه القضية، بينما في الصوت الضائع استخدم نظرة مجهرية تتصف برمزية لها ألف تأويل.


أشكاله لا تعبث بترابط الكتلة
إن من أهم مميزات عيسى كنحات هو حرصه الشديد على عدم السماح لأشكاله بالنيل من ترابط الكتل التي يشكل بها أفكاره، فهي دائما مترابطة بقوة (العاصفة - برونز)، ولا يلجأ للفراغات إلا مضطرا لتأكيد شكل من أشكال الحركة في أضيق الحدود، ولخدمة الناحية التشكيلية في العمل (المستلقية - برونز)، فقيمة الكتلة لديه توازي القيمة الفكرية للعمل، وترابطهما معا ضروري لتحقيق نماذجه النحتية.

  • عن التشكيلي القطري - الجمعية القطرية للفنون التشكيلية ـ دولة قطر

 22/1/2003

 

 

ALTSHKEELY.com